معرض “مشكاة ” يشارك زائريه باحتفالية اليوم العالمي للمتاحف والمعارض

شارك معرض ” مشكاة التفاعلي ” أحد مبادرات مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة يوم الخميس العاشر من شهر نوفمبر 2016م، باحتفالية اليوم العالمي للمتاحف والمعارض العلمية، التي أطلقتها منظمة اليونسكو العالمية من أجل التنمية والاستدامة العالمية بالتعاون مع المجلس الدولي للمتاحف والمراكز العلمية ، وذلك في مقر المعرض بالرياض .

 

وتصنف هذه الاحتفالية ضمن فعاليات مشكاة للعوائل، التي تتيح الفرصة لاستقبال عائلات مدينة الرياض وزائريها في الفترات المسائية بهدف التعلّم والترفيه معاً، وكذلك للتعرف على مفاهيم الطاقة الذرية والمتجددة عن استخداماتها ونقلها وتخزينها لتحقيق مستقبل مستدام للطاقة في المملكة. كما يعد معرض مشكاة التفاعلي المعرض العلمي السعودي الوحيد بالمملكة المشارك بالاحتفال بهذه المناسبة العالمية.

 

يشرفنا في معرض مشكاة التفاعلي بأن نكون ضمن المعارض العلمية حول العالم، التي شاركت بالاحتفال باليوم العالمي للمتاحف والمعارض العلمية من أجل السلام والتنمية، التي أطلقتها منظمة اليونيسكو العالمية بالتعاون مع المجلس الدولي للمتاحف. حيث أننا نحرص دائماً بأن نشارك في مثل هذه المناسبات الهامة، والتي تعتبر ضمن الأهداف الأساسية التي نسعى للمساهمة فيها لنشر ثقافة المفاهيم الحديثة في استخدامات الطاقة المستدامة وطرق نقلها وتطبيقاتها في حياتنا اليومية.

 

و يشارك المعرض في هذه المبادرة بـثمانية أهداف أو مواضيع رئيسة منها: إقامة البنية التحتية المرنة، وتشجيع التصنيع الشامل  في الكوادر البشرية والمدن بالاستدامة، وتشجيع الابتكار، و ضمان حياة صحية، وتعزيز الرفاه للجميع، وكذلك لتعزيز فرص التعلم ، وتحقيق المساواة بين الجنسين، وضمان الحصول على موارد الطاقة المستدامة بأسعار معقولة، وأيضاً  لتقوية وسائل التنفيذ، وتنشيط الشراكة العالمية من أجل التنمية المستدامة.

 

ختاماً يقدم المعرض الكثير من الأنشطة والفعاليات المصاحبة سواء داخل المعرض أو خارجة مثل: الزيارات المدرسية لتقديم العروض العلمية، أو المشاركات الخارجية والمؤتمرات والمحافل العالمية لتحقيق ما يسعى إليه العالم في مجالات التنمية المستدامة.
وقد شارك في هذه الفعالية ما يقارب 1,140 زائر تعرفوا من خلالها على مصادر الطاقة الذرية والمتجددة وكيفية توليدها والانتفاع بها في حياتنا اليومية ، و شاهدوا عروضاً لمجموعة من الأفلام التعليمية في صالة العرض البانورامية ، كما شارك زوار المعرض بالعديد من الأنشطة و ورش العمل والعروض العلمية التفاعلية وأتيحت لهم الفرصة بطرح تساؤلاتهم ومناقشة آرائهم مع فريق الإرشاد العلمي الذي استقبلهم داخل المعرض.
الجدير بالذكر أن معرض مشكاة التفاعلي يعد المعرض العلمي الأول بالمملكة في مجال الطاقة الذرية والمتجددة ، ويدعم رؤية ورسالة مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة عبر تعزيز التعلم والإبداع في علوم وتقنيات الطاقة المستدامة، والإسهام في تطوير الكوادر البشرية الوطنية، وتحفيز النشء السعودي ليكونوا مبدعي طاقة المستقبل.