السعودية 2050 ضمن فعاليات الحي التراثي المديني

شارك معرض مشكاة التفاعلي (أحد مبادرات مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة) بمعرضه المتنقل (السعودية 2050) في المدينة المنورة لأول مرة ضمن فعاليات الحي التراثي المديني الذي تم افتتاحه يوم الخميس الماضي الموافق 24 ربيع الأول بحضور معالي أمين منطقة المدينة المنورة الدكتور خالد طاهر.

يتضمن محتوى معرض السعودية 2050 أحدث مواضيع البحث العلمي والتطوير في مجالات (التنقل والمواصلات – المنزل- العمل- الغذاء والمياه- المناظر من حولنا)، حيث يهدف إلى تعزيز النظرة المستقبلية الايجابية لما ستكون عليه حياتنا في العام 2050م، وتحفيز الزوار على التخيل والتفكير الخلاق الغير نمطي عند مناقشة المستقبل وتأصيل مبدأ “مستقبلك .. مسؤوليتك”. ويشارك معرض مشكاة التفاعلي أيضاً بعروضه العلمية الشيقة كعرض الفولتا وعرض الطاقة من حولنا والتي تهدف إلى التوعية بأهمية استخدامات مصادر الطاقة الذرية والمتجددة وأثرها على مستقبل المملكة.

تقام فعاليات الحي التراثي المديني طيلة إجازة منتصف العام بحديقة الملك فهد، حيث قامت أمانة منطقة المدينة المنورة بتنظيم المهرجان ضمن برامجها التثقيفية والترفيهية والتوعوية وكذلك لتفعيل المرافق العامة لأهالي المنطقة وزوارها، حيث تم تقسيم المهرجان إلى أربعة أجزاء أساسية وهي: سوق وشارع العينية التراثي – مسرح الطفل والأسرة- جناح المرأة والطفل- صور اجتماعية.

معرض السعودية 2050 يواصل رحلته في مناطق المملكة

يرسو في ميناء مدينة ينبع، في مركز دانة مول، ضمن فعاليات برنامج ينبع الصناعية لكفاءة الطاقة

استضافت ينبع الصناعية بدءًا من ٢٣ ذي الحجة ١٤٣٤هـ الموافق ٢٨ أكتوبر ٢٠١٣ وعلى مدى أكثر من أسبوعين، معرض السعودية 2050، الذي يساهم في إثارة ملكة الإلهام لدى الأطفال والشباب، وبالتالي؛ الإسهام في تشكيل عالم الغد المشرق.

للتعرف أكثر على مشاركة معرض السعودية 2050 في مدينة ينبع، تفضلوا بالضغط هنا

فعاليات سايتك لمهرجان عيد الفطر

مشاركة معرض “السعودية 2050″ ضمن فعاليات سايتك لمهرجان عيد الفطر

شاركت مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة ومعرض مشكاة التفاعلي ممثلة بمعرضها المتنقل السعودية 2050 ضمن فعاليات مركز سلطان للعلوم والتقنية (سايتك) لمهرجان عيد الفطر المبارك لعام 1434 هـ، اعتبارًا من ثاني أيام العيد ولمدة ثمانية أيام، ويأتي ذلك ضمن أهداف المركز العلمية والتثقيفية في خدمة وتوعية المجتمع، وكذلك تعزيز دور السياحة الداخلية بالمنطقة.